أمومة العناية بالصحة

لماذا تغضبين وكيف يمكنك أن تتغلّبي على غضبك؟

11203081_955738501142919_4594772768039533366_n

هل تفشلين دوماً في السيطرة على مشاعرك وتقعين ضحية نوبات الغضب؟ إذاً، اتّبعي نصائح الخبراء لتتغلّبي على هذه المشكلة وتعلّمي كيف تسيطرين على غضبك.. لماذا تغضبين وكيف يمكنك أن تتغلّبي على غضبك؟

في استطلاع للرأي أجرته مؤسّسة الصحة العقلية في المملكة المتّحدة، تبيّن أنّ واحداً من بين كلّ أربعة أشخاص شملهم الاستطلاع عبّر عن قلقه من حدّة غضبه، فيما رأى ثلثا المشاركين في الاستطلاع أنّ الناس باتوا اليوم أكثر غضباً من السابق.

وبالفعل فإنّ مستويات الغضب تسجّل اليوم ارتفاعاً متزايداً في مختلف أنحاء العالم، إذ تبيّن في استطلاع آخر أنّ 74 % من الرجال والنساء ينتابهم الغضب أثناء قيادتهم السيارة، مع العلم أنّ الغضب شعور طبيعي، إلّا أنّه قد يكون مضرّاً في بعض الأحيان.

ويوضح الدكتور بيتر ساكو، أخصّائي علم النفس ومؤلّف كتاب What’s Your Anger Type أنّ الغضب قد يكون مدمّراً أحياناً، لكنّه قد يحمل جانباً إيجابياً إن تمّ استغلاله بشكل بنّاء، ليصبح حافزاً يحث الشخص على القيام بمبادرات إيجابية، كأن يقوم إنسان خجول اعتاد التعرّض للإساءة بالانتفاض أخيراً للدفاع عن نفسه.

 

لماذا يغضب بعض الأشخاص بحدّة؟

يوضح الدكتور ساكو أنّ مرحلة الطفولة تؤثّر على مدى غضب البعض أو هدوئهم متى بلغوا سنّ الرشد. فالأشخاص الذين نشأوا في بيئة يسودها العنف والأذى، اكتسبوا على مرّ السنين سلوكاً عدائياً من دون أن يُقدم أحد على مساعدتهم على تغيير أفكارهم أو مشاعرهم. وبما أنّنا نغذّي الأفكار القابعة في لاوعينا وذاكرتنا من محيطنا، يُشبع الأشخاص الغاضبون ذاكرتهم من السلوك المدمّر والغاضب الذي نشأوا عليه. وقد يشعر بعض الأشخاص بتوتّر وضغط نفسي دائم، فإن جرت الأمور حسب رغبتهم شعروا بأنّهم بأفضل حال، وإن عاكستهم الظروف ولو قليلاً تملّكهم الغضب وحكموا على أنفسهم فوراً بالفشل.

لذا نستعرض في ما يلي بعض أكثر أنواع الغضب شيوعاً، ونمدّك بنصائح الخبراء لتتحكّمي بغضبك عوضاً عن أن يتحكّم بك

 

الغضب أثناء القيادة

الأسباب: قد تساهم أسباب كثيرة في إثارة غضبك أثناء قيادتك لسيارتك، مثل ارتفاع عدد السائقين، وتزايد ميل بعضهم إلى مخالفة قوانين السير، وغيرها من العوامل كاضطرارك إلى القيام بأمور عدّة أثناء القيادة، واستعجالك للوصول إلى المكان المقصود، وتعرّضك لضغط نفسي متواصل.

العلامات: تقتربين بشدّة من السيارة التي تسير أمامك، وتخفقين في إعطاء إشارات تغيير المسار، وتتخطّين السرعة المسموح بها، وتومضين بمصابيح سيارتك للسائقين الذين يقودون «ببطءٍ شديد»، وتقطعين الطريق أمام الآخرين، وتدوسين على الفرامل بشكل مفاجئ، وتقودين ببطء لإزعاج السائقين خلفك، وتصرخين وتقومين بحركات فظّة، وتلاحقين السائقين الذين تظنّين أنّهم أساؤوا إليك للتشاجر معهم، وتهدّدين سلامة المارّة، وترمين السيارات الأخرى بالأوساخ من نافذة سيارتك، وتُلحقين الضرر بسيارة السائق الذي أزعجك.

 الغيرة

الأسباب: يوضح الدكتور ساكو أنّ الغيرة هي نوع من أنواع الغضب، فالعلاقات الأسرية اليوم تشهد تزايداً مطّرداً في سوء المعاملة والغضب لدى النساء والرجال على حدّ سواء، والسبب الأساسي في ذلك هو الغيرة. فعندما تشعرين بأنّ الشخص الآخر يخونك أو يرفضك ولم يعد يتقبّلك، تتنتابك على الفور مشاعر الغيرة الحانقة. وإن كان هذا النوع من الغضب ينتابك خلال مرحلة الطفولة فلا بدّ أنّه سيرافقك ويطبع تصرّفك في مرحلة البلوغ، إذ يميل الأشخاص الغيورون إلى التعويض عمّا يشعرون به من خلال محاولة الحصول على كافة الأشياء والأشخاص المحيطين بهم، ويغضبون على الفور إن خسروا هذه الأشياء أو شعروا بالرفض من قبل الآخرين.

العلامات: تشعرين بالغيرة من الأشخاص الأكثر نجاحاً منك، وتعتقدين أنّ العالم مدين لك بالكثير، وتنتظرين مكافأة مقابل أيّ خدمة تسدينها لأحد ما، وتسيئين الظنّ وتتوهّمين بأنّ الآخرين يتآمرون عليك، وتصبحين متسلّطة، وتحاولين أن تكوني مركز اهتمام الآخرين، وتخشين التعرّض للرفض، وتطّلعين باستمرار على كلّ ما يقوم به شريكك الحالي أو السابق، وتتبنّين سلوكاً عنيفاً ومسيطراً مع الآخرين.

 

الغضب الأخلاقي

الأسباب: يوضح الدكتور ساكو أنّ الغضب الأخلاقي هو عبارة عن شعور قوي بالاستقامة الذاتية، إذ يكون الشخص مأخوذاً بالكمال فلا يتقبّل الفشل والنقص، ويعتبر أنّ أيّ خطأ يقترفه سيدلّ على إخفاقاته وعيوبه، ولا يقوى على التفكير بمرونة بسبب خوفه.

وغالباً ما يبدأ الغضب الأخلاقي أثناء الطفولة، في أجواء العائلات غير المتساهلة والتي لا تسمح بالتسويات.

العلامات: تصنّفين الأمور على أنّها إمّا صح أو خطأ، إمّا خير أو شرّ، إمّا سوداء أو بيضاء، ولا تتركين مكاناً للّون الرمادي في حياتك، فتكون الأمور إمّا جيّدة أو سيّئة بنظرك، وتحاولين الحصول على كلّ شيء أو لا شيء، ويصبح تفكيرك مصوّباً في هذا الاتّجاه وتعتبرين أنّ الحلول الوسطى مهينة لك.

 

الغضب الضاغط

الأسباب: ينفجر الشخص غضباً دفعة واحدة ويبلغ ذروة غضبه في لحظات معدودة. وغالباً ما يرتبط هذا النوع من الغضب بالعنف، إذ سرعان ما يتصرّف الشخص الغاضب بشكلٍ غير عقلاني من دون أن يقوى على السيطرة على نفسه. وقد ينبع الغضب الضاغط من الجو العائلي، إذ قد ينشأ الشخص في بيتٍ يسوده العنف فيتعلّم أنّ التصرّف العدائي هو الأسلوب الوحيد لحلّ المشاكل.

العلامات: تغضبين بسرعة وتكونين حساسة جدّاً، ويعرف الأشخاص المحيطون بك كيف يثيرون انفعالك، وتتصرّفين بعنف مع زوجك و/أو عائلتك، وتلومين الآخرين على إثارة غضبك وإظهار سلوكك العنيف.

 

الغضب الدائم

الأسباب: يوضح ساكو أنّ الأشخاص الذين ينتابهم الغضب الدائم يبقون منفعلين طوال الوقت، وغالباً ما يكونون مكتئبين ومحبطين لأنّهم لا يجيدون التصرّف من دون الشعور بالغضب فهم لا يحاولون التعرّف أكثر إلى المشكلة أو السعي لتغييرها.

العلامات: يخبرك الآخرون أنّك تبدين دوماً غاضبة، ما يزيد من غضبك.فالغضب هو أكثر ما تشعرين به خلال النهار، وقد ترغبين في مشاهدة أفلام العنف لأنّها تشكّل متنفّساً لك، وغالباً ما تتضمّن أحلامك عنفاً مبطّناً، فتنامين وتستيقظين غاضبة.

التعليقات

blog lam dep | toc dep | giam can nhanh

|

toc ngan dep 2016 | duong da dep | 999+ kieu vay dep 2016

| toc dep 2016 | du lichdia diem an uong

xem hai

the best premium magento themes

dat ten cho con

áo sơ mi nữ

giảm cân nhanh

kiểu tóc đẹp

đặt tên hay cho con

xu hướng thời trangPhunuso.vn

shop giày nữ

giày lười nữgiày thể thao nữthời trang f5Responsive WordPress Themenha cap 4 nong thonmau biet thu deptoc dephouse beautifulgiay the thao nugiay luoi nutạp chí phụ nữhardware resourcesshop giày lườithời trang nam hàn quốcgiày hàn quốcgiày nam 2015shop giày onlineáo sơ mi hàn quốcshop thời trang nam nữdiễn đàn người tiêu dùngdiễn đàn thời tranggiày thể thao nữ hcmphụ kiện thời trang giá rẻ